توقعات العقار السعودي 2024 بنمو سوق العقارات السعودي

أ / آية أحمد زقزوق

تحمل توقعات العقار السعودي تحولات عدة مهمة حول مستقبل الاستثمار العقاري في السعودية عام 2024، وقد أشارت توقعات عدة إلى أن استقرار سوق العقارات السعودي خلال النصف الثاني من عام 2023 وبداية عام 2024، كما أشار الخبراء إلى إمكانية حدوث انخفاض بسيط في أسعار العقارات بناء على عدة عوامل سياسية واقتصادية واجتماعية.

توقعات العقار السعودي

يجذب موضوع العقار السعودي انتباه واهتمام العديد من المستثمرين في سوق العقارات على المستوى المحلي أو العالمي، مع العلم ثمة مجموعة من العوامل التي تؤثر على التوقعات

من بينها العوامل السياسية، الاقتصادية، الاجتماعية بالإضافة إلى سياسات الحكومة المالية والنقدية وتطورات سوق العقار بشكل عام، وتشير التوقعات إلى:

  • رفع صندوق النقد الدولي توقعاته بشأن نمو قطاع العقارات بالسعودية بنسبة 4% خلال عام 2024.
  • تحدثت بعض التوقعات عن اتساع دائرة خسارة سوق العقارات السكنية بالمملكة خلال عام 2023-2024، نتيجة لارتفاع معدلات الفائدة.
  • استقرار سوق العقارات السعودي في ظل ضعف نشاط المبيعات بسبب انخفاض أسعار المنازل خلال عام 2024.
  • يتوقع أن يشهد سوق العقارات السعودي العديد من الأحداث والفعاليات التنظيمية والتشريعية مما يؤثر بالإيجاب على العقار السعودي والمدن الذكية والاستدامة.
  • حدوث تحولات مهمة في سوق العقارات تماشيًا مع رؤية المملكة لعام 2030 لوضع استراتيجية وطنية تهدف إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة في مختلف القطاعات بالدولة.
  • تعزيز دور قطاع العقارات في تحقيق التنمية الاقتصادية بالدولة في ضوء حرص المملكة على التنوع الاقتصادي بعيدًا عن مصادر النفط الأساسية.
  • زيادة الطلب على قطاع العقارات والإسكان، حيث يتوقع زيادة عدد السكان في المملكة بنسبة كبيرة بحلول عام 2024.
  • تركيز الحكومة السعودية على جذب الاستثمارات الأجنبية سواء الإقليمية أو العالمية في قطاع العقارات عبر تهيئة مناخ استثماري جذاب وتسهيل الإجراءات.
  • تشجيع الابتكار والتطوير في مجال العقارات من خلال تحفيز وتنمية مشروعات عقارية ضخمة في كافة أرجاء المملكة.

توقعات العقار السعودي

اطلع على:  توقعات سوق العقارات في مصر يشهد ارتفاع

العوامل المؤثر على توقعات سوق العقارات في السعودية

تشير بعض التوقعات إلى نمو حجم سوق العقارات السعودي ليصل إلى نسبة 94.19 مليار دولار بحلول عام 2028، بعدما وصلت نسبته إلى 64.43 مليار دولار خلال عام 2023، بعدما شهد انكماشًا شديدًا في أواخر عام 2020 وبداية عام 2021 حيث أثرت بعد العوامل سلبًا على الاقتصاد السعودي، من بينها:

  • انخفاض أسعار النفط العالمية وتأثر أسعار النفط الخام في السعودية حيث انخفضت صادراته.
  • تداعيات فيروس كورونا على الإيرادات المالية والحكومية مما أدى إلى حالة ركود اقتصادي.
  • إضافة ضغوطات مالية عدة بسبب الإنفاق على الخدمات الصحية الطارئة وبرامج الدعم الحكومة.

اطلع على:  توقعات الاقتصاد الجزائري خلال عام 2024

منتدى مستقبل العقار السعودي

من المقرر أن تعقد جلسات أعمال منتدى مستقل العقار السعودي في العاصمة السعودية الرياض خلال الفترة من 22 يناير حتى 24 يناير ، وتشهد الجلسات نقاشات ومحاورات استراتيجية حول سوق العقار على المستوى العالمي والمحلي، على أن يشارك في حوار الجلسات 300 متحدث نيابة عن 85 دولة حول العالم، ويشتمل المنتدى على:

  • إعداد وإثراء مناقشات وحوارات بعناية ودقة فائقة فيما يتعلق بتوقعات العقار السعودي عبر عقد ورش عمل يبلغ عددها 25 ورشة وبرامج تدريبية.
  • تركز الجلسات والمناقشات الحوارية في المنتدى على أهم التطورات التي شهدها سوق العقار السعودي بالإضافة إلى مناقشة أبرز التحديات التي تواجه وكيفية التعامل معها.
  • تسليط الضوء على الفرص والتطرق لحلول التمويل المستدام في قطاع العقارات بالسعودية، ومعرفة أبرز العوامل الطبيعية على القطاع ودوره في تحسين بقية القطاعات الأخرى.
  • تشتمل أعمال المنتدى على تأثير التطور التكنولوجي على قطاع العقارات السعودي والاستفادة منها في تحسين البنى التحتية وتعزيز المرونة الحضرية.
  • تركيز الحوار على مستقبل العقار السعودي وكيفية التكيف مع الظروف العالمية في هذا القطاع وتسريع وتيرة نموه بشكل عام.
  • بناء شراكات استراتيجية واقتصادية قوية محليًا وعالميًا في قطاع العقارات وإجراء تحالفات كبيرة مع مختلف المؤسسات والهيئات المعنية وعقد اتفاقيات التفاهم ثنائية في مختلف مجالات المنظومة العقارية.
  • يبزر المعرض العقاري على هامش أعمال المنتدى لتشكيل حوار قوي حول المحتوى العقاري والتركيز على دور الهيئات المحلية والعالمية المشاركة في المنتدى، واستعراض دور الشركات والمؤسسات الاستشارية في المنظومة العقارية.
  • التعرف على كيفية جذب الاستثمارات في قطاع العقارات واستعراض الحلول التنموية العقارية وتمكين الأعضاء والمشاركين من اتخاذ القرارات التنموية المبنية على معلومات متكاملة حقيقية.

اطلع على:  توقعات ميزانية السعودية عام 2024

أسعار العقارات بالسعودية

تعتمد أسعار القطاع العقاري على عدة عوامل وتطورات على المستوى قطاع العقارات والقطاع الاقتصادي بشكل عام، ومن ضمن هذه العوامل:

  • تختلف أسعار العقارات في السعودية بناء على العرض والطلب، حيث تنخفض الأسعار إذا انخفض الطلب وزاد العرض والعكس صحيح.
  • تؤثر الأوضاع الاقتصادية على سعر العقار السعودي، من بينها تراجع النمو الاقتصادي وانخفاض القوة الشرائية وزيادة معدلات البطالة وغيرها من العوامل.
  • تغييرات السياسات الحكومية المرتبطة بقطاع العقارات، فالضرائب والرسوم التي تفرضها الحكومة من شأنها أن تؤثر على سعر العقارات بالسعودية.
  • الأزمات والتقلبات الاقتصادية والأحداث العالمية التي تؤثر على أسواق العقارات والقطاعات الاقتصادية الأخرى بالمملكة، ولا سيما قطاع النفط.